علي بن حاج و كباش الشرطة

و الله إنني في حيرة من أمري. هل يجوز لي نحر الأضحية من دون لحية أم لايجوز؟ سأستفسر في الأمر في أول فرصة٠٠٠

بعد نكتة رب الدزاير مع الشيطان، نقدم لكم قصة طريفة وقعت للسلفي المرموق و السياسي الشهير السيد علي بن حاج. القصة منقولة من الفيسبوك:٠

في مثل هذه الأيام المباركة من العام الماضي، نظمت عائلات المخطوفين‬ وقفة، فاعتقَلتني الشرطة واخذتني إلى مركز الكافنياك، وهناك إلتقيت بالشيخ ‫على بلحاج‬ وكالمعتاد كان يتصفح كتابا. أتى بعض رجال الشرطة وسألوه:« يا شيخ بحكم عملنا نحن ملزمين بحلق لحانا وتقليم أظافرنا يوميا، فهل هذا سينقص من أجر الأضحية في شيء ؟» فنظر إليهم مبتسما وقال: « بعد كل هذا المنكر الذي قمتم به وقمعكم لأولئك الثكالى والأرامل، محرتوش فيه وحرتولي فلكبش؟!٠

A propos El Erg Echergui

Il n'est point de bonheur sans liberté, ni de liberté sans courage. Periclès
Cet article a été publié dans Uncategorized. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Un commentaire pour علي بن حاج و كباش الشرطة

  1. nounou dit :

    le vrai l’unique

Les commentaires sont fermés.